اكتب ما تبحث عنه في هذا الصندوق

اعتداء وحشي على عمال عرب من بينهم فلسطينيين في كازاخستان


اصيب اكثر من 8 فلسطينيين وعدد كبير من العاملين والمهندسين العرب في كازخستان نتيجة للاعتداء عليهم من قبل زملائهم العاملين في شركة المقاولون المتحدون (.C.C.C).

ووفقا للتصريحات فان سبب الاعتداء الوحشي الذي وقع للعمال العرب في مدينة تينجيز الكازاخستانية هو قيام شاب لبناني يدعى " إيلي داوود" بنشره لصورة لاحدى الفتيات من كازاخستان ما اثار استفزاز العاملين الكازاخستانيين فقاموا بالاعتداء الوحشي على كل العرب المتواجدين هناك دون اعارة الاهتمام بانه لا علاقة لهم بهذه الواقعة.

الاعتداء بدأ الساعة العاشرة صباحا وقد نقلت الشرطة العمال العرب الى سكنات تتبع لشركة امريكية من اجل حمايتهم وسط تخوف من امكانية ترحيلهم.

ويشكل العمال الفلسطينيين واللبنانيين النسبة الاكبر من العرب العاملين هناك.

السفارة الفلسطينية هناك طمأنت الشعب الفلسطيني بان الجالية الفلسطينية هناك بخير على الرغم من تعرضهم لاعتداء وحشي,وقد تم نقل العمال الفلسطينيين الى قاعدة عسكرية قريبة من المنطقة لحمايتهم.

العمال الكازاخستانيين اثير جنونهم بعد قيام الشاب اللبناني بنشر صورته مع فتاة من المنطقة وشعروا بالاستفزاز ما جعلهم يقومون بالاعتداء الوحشي والضرب المبرح لكل العرب هناك على الرغم من معرفتهم بان العمال العرب لا علاقة لهم بهذه الصورة.

السفير الفلسطيني الدكتور منتصر ابو زيد فور معرفته بالحادثة استطاع توفير قوات التدخل السريع من الجيش الكازاخي لحماية كافة العمال العرب الذين تم الاعتداء عليهم,وقد بدأ اجراءات توفير الحماية لهم لمنع تكرار هذه الحادثة ومن اجل توفير اماكن سكن امنة لهم وبعيدة عن العمال المحليين هناك.

كما واكدت السفارة الفلسطينية انه بالامكان التواصل مباشرة معها من اجل الاطمئنان على سلامة ابناء شعبنا هناك,حيث انها تتابع هذه القضية بكل اهتمام وجهد.

الخارجية الكازاخستانية ستقوم بعقد اجتماع طاريء يوم الاثنين بحضور سفير دولة فلسطين ولبنان والاردن والكويت لدراسة الاجراءات الواجب القيام بها للحفاظ على سلامة المواطنين العرب.

اعلان

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ المنهاج الفلسطيني الجديد 2018 © تصميم كن مدون